هواتف

طرق الإستفادة من الهواتف الذكية في وقت الفراغ

مفهوم – الهواتف الذكية تعتبر من أكثر الأشياء التي يقضي معها الإنسان وقته في عصرنا الحالي، وكثيرًا ما نجد أنفسنا في خلوة مع أجهزتنا الذكية سواء كانت هواتف ذكية أو أجهزة لوحية، لكن المشكلة أننا نستنفذ جميع أوقات الفراغ التي نحصل عليها مع هذه الأجهزة في تصفُّح الإنترنت وزيارة الشبكات الاجتماعية المختلفة التي تتنامى وتزيد واحدًا كل فترة قريبة.

لذا نستعرض خلال هذه المقالة 3 أمور يمكن تعلمها من الهواتف الذكية خلال وقت الفراغ:

• تعلّم لغة جديدة

هل تعلم أنّ استخدام جهازك الذكي في وقت فراغك قد يضيف إلى ذاكرتك الكثير من المعلومات القيّمة، يمكنك على سبيل المثال تعلُّم لغة جديدة، كيف هذا؟ قم بتنزيل أحد تطبيقات تعلُّم اللغات وهي منتشرة على متاجر التطبيقات المختلفة وإن كنت أفضّل تطبيق Duolingo الذي علّمني أساسيات الإسبانية بسهولة وفي أقل من شهر، يمكنني الآن مثلًا أن أفهم El Niño تعني الطفل أو الولد الصغير!

تعلُّم اللغات -طبقًا لبعض الدراسات- يزيد من النشاط الذهني والعقلي وهو أمر تحتاجه كثيرًا خصوصًا لو تعمل في أحد الوظائف التي تتطلب مجهودًا ذهنيًا أو ابتكارًا. ومن جانب آخر تعلُّم لغة جديدة قد يفيدك عند التقديم في أحد الوظائف حيث يزيد من فرص قبولك في العمل.

• تعلّم مهارة جديدة

ليست اللغات فقط هي ما يمكن تعلُّمها باستخدام هاتفك الذكي في وقت الفراغ، فيمكنك أيضًا تعلُّم بعض المهارات الإضافية عبر الطرق والقنوات المختلفة لذلك. يمكنك مثلًا أن تتعلم البرمجة والتصميم وتطوير المواقع والتدريس والعديد من المهارات الأخرى.

يمكنك أيضًا تعلُّم القتال كمحترف! نعم لم تُخطئ في قراءة هذه العبارة، هناك بعض القنوات على يوتيوب -قنوات حقيقية وليست ترويجية- لأشخاص يعلموك ويدربوك لتصبح مقاتل محترف إن التزمت بالبرنامج التدريبي.
جوانب تعلُّم المهارات المختلفة غير محدود على الإطلاق، فكّر فقط وستجد الكثير من المهارات التي يمكنك اكتسابها والعمل عليها عبر هاتفك الذكي والإنترنت، ووقت الفراغ بالطبع.

• استمع إلى كتاب صوتي

هل سمعت عن الكُتب الصوتية من قبل؟ إنّها تلك الكتب التي يقوم أحد الأشخاص بقرائتها فتقوم بالاستماع إليها وكأنّها حكاية تروى عليك، إذا كان لديك وقت فراغ ولا تريد هدره في تصفُّح الشبكات الاجتماعية، قم بتنزيل بعض الكتب الإلكترونية المسموعة -في مختلف المجالات- وابدأ بالاستماع إليها.

القراءة تزيد من المعرفة، والأمر نفسه ينطبق على الاستماع!