تكنولوجيا تقنية

فلاشة SANDISK الجديدة بميزة الوايرلس

مفهوم – فيما يعتبر مرحلة جديدة في عالم الفلاشات flash memory، أنتجت شركة SANDISK وحدة ذاكرة فلاشية جديدة بميزة الوايرلس، تعتبر هي الأفضل في معالجة ونقل الملفات، حيث تقدم في وحدتها الجديدة مساحة تخزين من 16 جيجا بايت الى 128 جيجا بايت.

ميزة الوايرلس تجعل فلاشة SANDISK الجديدة تتغلب على مشكلة أن الكثير من الأجهزة التي تطلق في الوقت الحالي المقاومة للماء والتي تحجب الموانئ الخاصة بالاتصال بها، وهي أسباب أكثر تجعل من الصعب ادراج وحدة USB الى الأجهزة.

شركة SANDISK بدأت بالفعل الأن توسيع نطاق الإصدارات الجديدة من وحدة الوايرلس USB الخاصة بها، مع مميزات في مساحة تخزين أكبر وعمر أطول للبطارية، حيث تدعم المستخدم في نقل الملفات مدة تصل من 4 ساعات الى 4 ساعات ونصف.

تصميم ذاكرة الفلاش SANDISK الجديدة يأتي بشكل أملس لأغراض تسويقية، وهي تدعم الوايرلس بمعيار 802.11n، كما أن محرك SANDISK مصمم ليتيح للمستخدم بث محتوىHD أو ملفات موسيقى عبر الوايرلس لثلاثة أجهزة في وقت واحد.

SANDISK تدعم هواتف الأيفون بنظام تشغيل IOS 8.0 فما فوق، كما تدعم الأندوريد 4.2 فما فوق، أيضا تدعم سطح المكتب بنظام ويندوز أو ماك، كما أن الفلاشة تعمل مع تطبيقات الأيفون وهواتف وأجهزة اللوحية Fire من الأمازون، كما أنها متوافقة للاستخدام عالميا.

فلاشة SANDISK يمكن أيضا استخدامها بالطريقة التقليدية بإدراجها الى منفذ USB مباشرة في جهازك، لكنها لا تحتوي الا على موصل USB 2.0 لذا لن تكون بنفس الكفاءة في الاتصال المباشر في الأجهزة، فالمنصة صممت لتكون بأعلى أداء في نقل المحتوى عبر الوايرلس لتكون بديهية ويمكن استخدامها مع أجهزة متعددة، يصل سعر الوحدة أيضا من 30 دوار الى 100 دولار حسب مساحة التخزين التي تبحث عنها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *