سؤال وجواب

ما فوائد الفواكه المجففة وأضرارها؟

مفهوم – السؤال: ما فوائد الفواكه المجففة وأضرارها؟

الجواب: الفواكه المجففة هي تلك التي تم تجفيفها من غالبية محتواها من الماء، لتترك الثمرة جافة ومنكمشة، ولكن في ذات الوقت غنية بالقيم الغذائية والسعرات، وهذه هي أكثر أنواع الفواكه المجففة شيوعاً:

الزبيب.
التمر.
البرقوق.
التين.
المشمش.

وهناك أنواع أخرى يتم تجففها مع إضافة السكر إليها، مثل:

المانجا.
الأناناس.
التفاح.
الموز.

فوائد الفواكه المجففة:

وجدت العديد من الدراسات أن الأشخاص الذين يتناولون الفواكه المجففة باعتدال وبانتظام في نظامهم الغذائي، غالباً ما يكون وزنهم أقل وتكون قدرة أجسامهم على امتصاص المواد الغذائية أفضل. وهذه فوائد مختلف أنواع الفواكه المجففة:
1- فوائد الزبيب

الزبيب هو عبارة عن العنب المجفف، وهو غني بالبوتاسيوم والألياف بشكل خاص، وقد وجدت الدراسات أن له القدرة على:

خفض ضغط الدم.
التقليل من مستوى السكر في الدم.
تحسين مستويات الكولسترول في الجسم.
زيادة الشعور بالشبع وكبح الشهية.
التقليل من فرص الإصابة بالسكري من النمط الثاني.
التقليل من فرص الإصابة بأمراض القلب.

2- فوائد البرقوق المجفف

يعتبر البرقوق المجفف غنياً بالمواد الغذائية والألياف والبوتاسيوم والبيتاكاروتينات وفيتامين ك. وهذه بعض فوائد البرقوق المجفف:

يعرف البرقوق المجفف بخصائصه الملينة للأمعاء، نتيجة غناه بالألياف ونوع خاص من السكريات.
مكافحة الإمساك، بل إن بعض الباحثين يرجحون أن فوائده في هذا الشأن تتفوق على العديد من وصفات الإمساك الطبيعية الأخرى.
التقليل من فرص الإصابة بأمراض القلب نتيجة محتواه العالي من مضادات الأكسدة.
التقليل من فرص الإصابة بالسرطان نتيجة محتواه العالي من مضادات الأكسدة.
محاربة هشاشة العظام، بسبب احتوائه على مادة البورون.
تساعد على الشعور بالشبع ولا تتسبب بارتفاع منسوب السكر في الدم.

3- فوائد التمر

تعتبر التمور مصدراً رائعاً للألياف والبوتاسيوم والحديد. وتتميز التمور بالفوائد التالية:

يتربع التمر على عرش الفواكه المجففة عندما يتعلق الأمر بمحتواه من مضادات الأكسدة.
مع أنها ثمار حلوة جداً، إلا أنها لا تتسبب بارتفاع كبير في مستويات السكر في الدم.
تناول التمر بانتظام في الأسابيع الأخيرة من الحمل يسهل الولادة الطبيعية ويقلل من الحاجة لتحفيز الولادة.
تناول التمر قي يساعد على علاج العقم عند الرجال، ولكن لا زالت الدراسات في هذا الشأن في بداياتها.

السكر في الفواكه المجففة

تحتوي الفواكه المجففة على كمية كبيرة من السكر الطبيعي، وهذه هي نسب السكر في أنواع الفواكه المجففة المختلفة:

الزبيب: 59%.
التمر: 64-66%.
البرقوق: 38%.
المشمش: 53%.
التين: 48%.

ومعظم هذه السكريات هي من نوع فركتوز، والذي قد يتسبب تناول كميات كبيرة منه ببعض الأضرار مثل:

زيادة الوزن.
مرض السكري من النمط الثاني.
أمراض القلب.

أنواع عليك تجنبها من الفواكه المجففة

عليك تجنب تناول الفواكه المجففة التي:

تمت تغطيتها بالسكر أو تجفيفها باستخدام السكر.
تبدو براقة ومفعمة بالألوان بشكل غريب، فهذه غالباً أضيفت إليها مواد كيميائية لتعزيز اللون، لذا قم باختيار الفواكه المجففة المائلة للون البني أو الباهت قليلاً.

هل هناك أضرار في الفواكه المجففة؟

وهذه هي الأمور التي عليك معرفتها بهذا الشأن:

أثناء عملية إنتاج الفواكه المجففة، قد تتم إضافة ثنائي أكسيد الكبريت لتعزيز لونها، ما قد يتسبب للذين يعانون من مشاكل مزمنة في التنفس بنوبات ربو أو التهاب في الشعب الهوائية.
أثناء عملية التجفيف، تفقد الفواكه فيتامين C الموجود فيها، حيث يتحلل ويتحول.
الفواكه المجففة غنية بالسعرات الحرارية بالنسبة لوزنها، وتصل كمية السعرات الحرارية فيها إلى ما بين 5-7 أضعاف الكمية الموجودة في الفواكه الطازجة، مثالاً:
في المشمش المجفف هناك 238 سعرة حرارية لكل 100 جرام.
في المشمش الطازج هناك فقط 48 سعرة فقط لكل 100 جرام.

نصائح للاستفادة القصوى من الفواكه المجففة

أفضل خيار لاستهلاك الفواكه المجففة، هو ذلك الذي يأخذ بعين الاعتبار جودة الفواكه المجففة، والكمية التي يتم استهلاكها، لذا يفضل:

استهلاك الفواكه العضوية، أي فواكه مرت بعملية تجفيف دون إضافة مواد حافظة.
تجنب الفواكه المحلاة واستهلاك المكسرات بصورتهما الطبيعية دون شواء (تحميص)، لحفظ الاحماض الدهنية وفيتامين B دون إضافة املاح.
الامتناع عن استهلاك الفواكه المجففة ذات اللون الساطع إذ انها فواكه مضافة اليها مواد صناعية (يشار اليها بـ E905).
استهلاك الفواكه المجففة باعتدال، وبتشكيلة واسعة قدر الإمكان.
وأخيرا، لا بد من الإشارة إلى أن 100 جرام من الفواكه المجففة تحتوي على 270 سعرة حرارية. بينما تحتوي 100 جرام من اللوز والجوز على 600-700 سعرة.