تطبيقات هاتف

التطبيقات الأكثر استخداما عند الصينيين في الحجر الصحي

مفهوم – يتزايد الإقبال على التطبيقات المختلفة في الأوقات التي يمكث فيها الناس في منازلهم، وما هو يحدث الىن في كثير من دول العالم.

فبعدما اضطر غالبية الصينيين للمكوث في منازلهم بعد إعلان تفشي فيروس كورونا الجديد، مما أدى لزيادة كبيرة في تنزيل أنواع مختلفة من التطبيقات، وزيادة في متوسط وقت الاستخدام اليومي للأجهزة المحمولة، وفق تقرير وكالة تحليل بيانات الهاتف المحمول آني (Annie).

وتظهر نتائج التقرير -الذي صدر يوم 20 مارس- حجم تنزيل البرامج ومقدار استخدامها، والتغيرات التي طرأت على متابعة التطبيقات التجارية والتعليمية والأنشطة الاجتماعية والترفيهية خلال الوباء.

التطبيقات الأكثر استخداما

قفز متوسط استخدام الهاتف المحمول في الصين خلال فبراير الماضي ليصل إلى 5 ساعات في اليوم، بزيادة 30% عن المتوسط في عام 2019. لكن ما التطبيقات ذات الاستخدام الأكبر؟

بحسب ما جاء في تقرير آني، فإن تطبيق كيب (Keep) للياقة البدنية زاد استخدامه في فبراير بنسبة 210% عن الشهر السابق، ليتربع على عرش التطبيقات الأكثر استخداما في هذا المجال.

وأوردت كويست موبايل (QuestMobile)، وهي شركة متخصصة في تقديم الأعمال لسوق الإنترنت للهواتف المحمولة في الصين، أن عدد المستخدمين النشطين لدورات اللياقة عبر تطبيق كيب تجاوز 24.05 مليونا خلال فبراير.

كما حقق تطبيق سباكس (SPAX) لدروس اللياقة البدنية زيادة في عدد مرات التنزيل بنسبة 523%، ليغادر ذيل قائمة التطبيقات، ويستحوذ على مليوني درس في جميع الأقسام يوميا.

ويمكن لمستخدمي التطبيقين ممارسة التمارين والتواصل مع الآخرين في أي مكان وبأي وقت، كما يمكن لكل متدرب العثور على دورات اللياقة البدنية المناسبة له، وممارسة التمارين الرياضية عبر الفيديو أو التوجيه الصوتي من قبل مدربه.

هذا وقد شهد الترفيه عبر الإنترنت -بما في ذلك تطبيقات الفيديو القصير- زيادة في الاستخدام أثناء العزل المنزلي.

وقال التقرير إنه بعد تفشي مرض “كوفيد-19″، شهد تطبيق دوين “Douyin” -وهو النسخة الصينية من تطبيق تيك توك لنشر مقاطع الفيديو- ارتفاعا في متوسط مدة الاستخدام.

وتجاوز مستخدمو “دوين” في السوق الصيني خلال الأسبوع الأول من مارس/آذار، 3 مليارات ساعة، بزيادة 130% عن المتوسط الأسبوعي العام الماضي.

كما ارتفع متوسط تنزيل ألعاب الهاتف المحمول الأسبوعية في الصين بنسبة 80% في فبراير/شباط، مقارنة بنفس الفترة عام 2019.

ويشير التقرير إلى أن الألعاب غير الرسمية تحظى بشعبية أكبر في الصين، إذ من بين أفضل 10 ألعاب في منصات التنزيل بالصين، احتلت الألعاب غير الرسمية 7 مراتب، منها لعبة “نخبة السلام”، وهي النسخة الصينية من لعبة بوبجي.

طفرة في تطبيقات التعليم

أورد موقع “بايدو” الصيني أن تطبيق دنغ توك (DingTalk) تم تنزيله 1.1 مليار مرة في 30 يوما.

وطورت مجموعة علي بابا منصة دنغ توك لخدمات التراسل والاتصال المكتبية الذكية في الصين عام 2015، وبحلول بداية فبراير/شباط الماضي كانت دنغ توك على رأس قائمة متجر التطبيقات في “آبل”، ومنذ ذلك الحين سيطرت على رأس القائمة لمدة 30 يوما متتالية.

وحقق دنغ توك عدد تحميلات تجاوز بعض التطبيقات الشائعة مثل تطبيق التراسل المجاني “ويشات”، ليصبح أفضل تطبيق في الصين خلال فترة كورونا، بحسب موقع بادو.

وأوصت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونسكو) بقائمة من منصات التطبيقات التي يمكن أن تساعد في التعليم عن بعد، كان من بينها تطبيق دنغ توك كمنصة مفضلة لعقد مؤتمرات الفيديو وإجراء البث المباشر للتعليم والتواصل الجماعي.

تطبيقات الاحتياجات اليومية
توفير الاحتياجات اليومية في ظل العزل المنزلي بات أولوية لدى الكثير من السكان، لعدم رغبة بعضهم في الخروج، أو لعدم تمكن آخرين بسبب الحجر الصحي الإلزامي.

وقد نشرت البوابة الإلكترونية “زول” (Zol) تقريرا أشارت فيه إلى أن منصتي “إلي ما” (Ele ma) و”ميتوان” (Meituan) شهدتا العدد الأكبر من الطلبات كل يوم، مقارنة بالطلب الضعيف خلال عطلة رأس السنة الصينية من العام الماضي.

كما شهدت تطبيقات منصات تسوق المواد الغذائية التابعة لموقع “علي بابا” و”جينغ دونغ” (Jingdong) -فضلا عن زيادة مرات التنزيل- زيادة في حجم الطلب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *