Firefox فايرفوكس

فايرفوكس برايفت نيتوورك تصفح الإنترنت بخصوصية

مفهوم – تصفح الإنترنت بخصوصية ربما أصبح أحد أهم الأمور التي يبحث عنها الكثير من المستخدمين وهي ما تسعى إلى توفيره العديد من المتصفحات، وقد حان الدور على فايرفوكس.

حيث أعلنت مؤسسة موزيلا الأمريكية أنها بدأت اختبارا تجريبيا عاما لخدمتها لمتصفح فايرفوكس التي تستند إلى ما يشبه خدمات الشبكات الافتراضية الخاصة (في بي أن) بغية السماح للمستخدمين -في الولايات المتحدة حصريا حاليا- بتجربته قبل طرحه رسميا لجميع المستخدمين.

وتتيح موزيلا للمستخدمين ضمن “برنامج اختبار فايرفوكس التجريبي” الجديد تجربة منتجات وخدمات جديدة قبل إطلاقها رسميا، وأصبح الإصدار التجريبي من خدمة “فايرفوكس برايفت نيتوورك” -كما تسميه رسميا- أول مشروع جديد في هذا البرنامج، وهو متاح لمستخدمي فايرفوكس لحواسيب سطح المكتب.

وتتميز خدمات الشبكة الافتراضية الخاصة (في بي أن) بأنها توفر للمستخدم خصوصية في تصفح الإنترنت حيث تعمل على تشفير حركة مرور البيانات على الويب، وتوفر له تصفحا آمنا دون أن يتمكن المتلصصون من معرفة عنوانه.

يُذكر أن فايرفوكس برايفت نيتوورك ليس خدمة “في بي أن” حقيقة، وفايرفوكس لا تدعي ذلك، فالخدمة ستشفر فقط حركة المرور على الويب التي يتولاها متصفح فايرفوكس على حاسوبك المكتبي، وعلى عكس خدمات “في بي أن” الحقيقية، فإن خدمة فايرفوكس لن تحمي البيانات التي تتولاها تطبيقات أخرى ذات واجهة إنترنت مثل تطبيقات عميل البريد الإلكتروني وسبوتيفاي أو ألعاب الإنترنت.

ومع ذلك فإن “فايرفوكس برايفت نيتوورك” سيظل مفيدا جدا عندما يستخدم حاسوبك المحمول شبكة “واي فاي” مفتوحة في مكان عام، كما هو الحال في مقهى أو صالة انتظار بالمطار.

وإذا كنت متصلا بموقع ويب لا يستخدم اتصالات https الآمنة، فإن “فايرفوكس برايفت نيتوورك” ستجعل من المستحيل على المستخدمين الآخرين على نفس شبكة “واي فاي” معرفة ما تقوم به. كما أن الخدمة تخفي أيضا عنوان بروتوكول الإنترنت (IP address) الخاص بك، مما يصعب عمل متتبعي الويب.

ولا يزال من غير المعروف إلى متى سيستمر الاختبار التجريبي، أو ما إذا كانت خدمة “فايرفوكس برايفت نيتوورك” ستظل مجانية.

ويشير البيان الصحفي لموزيلا إلى أن فترة الاختبار ستستمر “عدة أشهر” قبل أن تتمكن من استكشاف خيارات التسعير المحتملة، كما لم تذكر ما إذا كانت ستطرح نسخة منها للأجهزة المتنقلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *