فكرة منوعات

معاني أهم مصطلحات الأنمي والمانجا

مفهوم – مصطلحات كثيرة يمتلئ بها عالم الأنمي والمانجا، وكثير من عشاق الأنمي يرغبون في معرفة معاني هذه المصطلحات، ويوجد العديد من المصطلحات والكلمات الغريبة في عالم الأنمي التي ربما تجعلك مشوشًا، خصوصًا إذا كنت حديث العهد بتلك الفنون.

لذلك، اليوم نقدم لكم قائمةً بسيطةً لأشهر المصطلحات بعالم الأنمي والمانجا، وبذلك تتمكنون من التفاعل أكثر مع الأنمي الذي تشاهدونه أو المانجا التي تقرأونها، وإن لم تكن حديث العهد بصناعة الأنمي، فأضمن لك أنّ هناك بعض المصطلحات هنا ستسمع عنها لأول مرة. هيا بنا!

مانجا ومانجاكا – Manga & Mangaka

هي الفن الياباني القديم الذي كان مُمثلًا لأحوال البلاد في بداياته، لكن تطور كي يشمل جميع مناحي الحياة. المانجا عبارة عن مربعات متراصة تتواجد فيها أشخاص تقوم بخلق أحداث يوجد هدف ومغزى منها، تتميز بالرسم متباين القوّة، وكونها بالأبيض والأسود فقط، مما يعطي فرصةً لصبغ جميع المشاعر الإنسانية بأبسط الألوان، فالأبيض هو الأول والمُبتدأ، والأسود هو الأخير والمُنتهى، وبين هذا وذاك يقبع الفن صارخًا بقوة وسطوة. أبرز المانجات بالتاريخ هي مانجا Berserk، والشخص الذي يقوم برسم المانجا نفسها يُسمى مانجاكا.

أوتاكو – Otaku

من المصطلحات الشهيرة في عالم الأنمي والثقافة اليابانية حصرًا، فالمعنى الشائع لها هو الشخص الذي يعشق ثقافة الأنمي بشكلٍ مفرط ويجلس أمام حلقات الأنمي آناء الليل وأطراف النهار دون أن يتململ حتى، وغرفته مليئة بملصقات شخصيات الأنمي ومُجسماتها الصغيرة. لكن كلمة أوتاكو تُطلق على أي شخص لديه هوس بشيء معين، وليس بالشرط أن يكون ياباني المنشأ، فإذا كنت عاشقًا لألعاب الفيديو وتنفق كل أموالك عليها وعلى منصّات لعبها، فأنت أوتاكو بالنسبة لهذا الشيء.

كوسبلاي – Cosplay

وهي كلمة مزجية ومُحرّفة تجمع بين كلمتيّ «زيّ – Costume» و «لعب – Play»، ومعناها العام هو لعب أدوار الشخصيات التي ترتدي الأزياء، فثقافة الكوسبلاي مُنتشرة في العالم كله، وليست مقتصرةً على اليابان فقط.

ففي الاحتفاليات والتجمّعات التي يقيمها محبو ألعاب الفيديو/الأفلام/الأنمي، يقومون بارتداء ملابس الشخصية التي يحبونها ويتفننون في تفاصيلها إلى حد الاحتراف، وتوجد بتلك التجمعات جوائز خاصة لأفضل كوسبلاي أيضًا.

تشيبي – Chibi

وهي كلمة يابانية عاميّة تعني الصغير أو الضئيل. اشتهرت الكلمة بقوة بين محبي ثقافة الأنمي والمانجا؛ لأنّ تمثيلها في صورة مرسومة يكون فائقًا في اللطافة والكوميدية، فعندما نأتي بشخصية ما ونُطبق عليها مفهوم التشيبي، فنحن نُدمر كل أسس التشريح الجسماني لها، ففي الأغلب تُرسم برأس كبيرة جدًا وجسد لا يتناسب مع حجم الرأس المهول. تتميز تلك الشخصيات بالطابع الجاذب للجمهور، خصوصًا الذين يريدون أن يروا بعض الشخصيات حادة الطباع في صورة لطيفة وصغيرة ومضحكة.

أوفا – OVA

الأوفا هي مصطلح شهير في عالم الأنمي، حيث أنّها الاختصار المباشر لعبارة “رسوم فيديو متحركة أصلية – Original video animation”، وهي تُطلق على حلقات الأنمي التي لم تُذع على التلفاز، وصدرت بالأسواق في صورة ماديّة أو إلكترونية مباشرة. غالبًا ما تكون تلك الحلقات مصنوعةً لتحكي قصصًا جانبيةً من الأنمي الأصلي، أو تكون في حد ذاتها تحكي قصة أنمي كامل لكن على فترات متقطعة. يمكن أيضًا أن تُكتب OAV، وستُعطي نفس المعنى بالضبط دون تغيير.

شونين – Shōnen

وهي كلمة يابانية مباشرة تعني ولد أو صبي، وتم إدراجها ضمن تصنيفات الأنمي والمانجا لتنم عن الأعمال الفنية الموجهة لجمهور الأولاد الذكور من سن 8 وحتى 18 عامًا، وصارت أشهر التصنيفات وعليها تم نسج أعمال لا تُحصى تسخيرًا لذلك المغزى وتلك الرسالة، فتلك الأعمال تمتاز بالقتالات الكثيرة والحماس المُفجر للأدرنالين بالعروق، وأشهر أمثلة أعمال أنمي الشونين هي أنمي Naruto ،One piece ،Hunter X Hunter، وDragon ball.

سوجوي وسوباراشي – Sugoi & Subarashii

هي من أشهر الكلمات اليابانية التي يتم تداولها في أعمال الأنمي بكثرة، وتُعتبر من أوائل الكلمات التي يجب أن تعلق في ذهنك منذ بداية مسيرتك في عالم الأنمي، وتعني ببساطة: “رائع / مذهل” عادةً ما يتم نطقها بطريقة يتم فيها مدّ حرفيّ الواو بالكلمة ليزيدوا من الانطباع عن أنّ هذا حقًا شيء مذهل. تساوي سوجوي كلمة يابانية أخرى وهي «سوباراشي – Subarashii»، لكن سوباراشي تُسخدم عادةً لإبداء الإعجاب بتصرف شخص ما، أمّا سوجوي فيمكن استخدامها مع أفعال البشر، أو الاندهاش من أي شيء آخر يحدث بالحياة.

خدمة المُعجب – Fan Service

وهي أسلوب وطريقة يعمد إليها القائمون على رسم المانجا أو إعداد الأنمي بشكلٍ عام، فخلال مشاهدة الأنمي أو قراءة المانجا توجد بالتأكيد بعض الفصول أو الحلقات المملة. لذلك، كي يجذب مؤلف العمل القارئ أو المشاهد من جديد، يبدأ في طرح بعض الأشياء المُحببة إلى الجميع حصرًا دون تفرقة، مثل: الفتيات الحسناوات في ملابس السباحة، فتيات أصحاب أثداء كبيرة، أو بعض لقطات الانفجارات هنا وهناك. ويمكن في بعض الأحيان أن تكون الوسيلة العكس تمامًا، فيتم جذب الفتيات والسيدات عبر الشباب والرجال الجذابين ذوي المشاهد التي يظهر فيها جذعهم عاريًا، أو يقومون بحركات مثيرة من حين لآخر.

لولي وشوتا – Loli & Shota

اللولي والشوتا من الكلمات التي لديها توظيف جنسي في ثقافة الأنمي، فاللولي ترمز إلى الفتاة الصغيرة والمرحة ذات الطلّة الأخّاذة والوجه البريء والفكِه، وكذلك نفس الشيء بالنسبة للشوتا، فهي تعني الولد الصغير صاحب نفس المواصفات الجذّابة، فيتم نمو انجذاب عاطفي وجنسي تجاه هؤلاء الأطفال في الأنمي أو المانجا؛ لأنّ في اليابان السن القانوني لممراسة الجنس هو 13 عامًا، على عكس سائر الدول الأوروبية والعربية. مما يجعل من اللولي والشوتا هوسًا كبيرًا باليابان.

آي إم في و آي إس إم في – AMV & ASMV

الAMV هو مصطلح يُمثل اختصارًا مباشرًا لعبارة: «فيديو أنمي موسيقي – Anime Music Video»، وهو فن شهير جدًا فيه يتم تلميع وإشهار أعمال الأنمي أكثر عبر المواهب الفذّة لعشاق الأنمي في المونتاج وتعديل الفيديوهات، فهو عبارة عن فيديو لا تتجاوز مدته الخمس دقائق يتم فيه تجميع أفضل لقطات الأنمي، وبالخلفية توجد موسيقى أو أغنية معينة تتوافق مع الإيقاع الخاص بتتابع لقطات الفيديو خلف بعضها البعض، أمّا الـASMV فهو «فيديو أنمي قصصي موسيقي – Anime Story Music Video»، وفيه يتم اختيار مقاطع معينة من أعمال الأنمي، ويتم تركيب بعض أصوات الأشخاص عليها ليتم حكي قصة معينة من خلال الفيديو عبر تلك المشاهد المتفرقة.

حلقة فيلر – Filler Episode

وهي نوع من حلقات الأنمي التي تظهر في أعمال الأنمي الطويلة في الأغلب، فالحلقات المقتبسة عن المانجا أو التي تُحاكي القصة الحقيقية للأبطال فهي حلقات Canon أو حلقات أصلية، أمّا الحلقات التي لا تُحاكي القصة وليس لها أدنى دخل بها فهي حلقات تملأ الفراغ فقط، حلقات Filler. ويتم استخدام حلقات الفيلر غالبًا في الأنمي الذي يصدر بشكل أسبوعي. فكي ينظم الاستوديو الأنمي مع المانجا المستمرة، يجب عليه أن يتباطَأ قليلًا في سيره بالأنمي كيلا يجد نفسه بلا فصول مانجا كافية لحلقة جديدة لاحقًا. لذلك، حلقات الفيلر تشغل ذلك الفراغ وتُكسب الاستوديو وقتًا. بجانب أنّ المشاهدين يحبون مشاهدة قصص جانبية للأبطال من حين لآخر أيضًا، وأشهر أعمال الأنمي الذي يشتهر بكثرة حلقاتها هو أنمي Naruto.

ويابوو – Weeaboo

على عكس كلمة أوتاكو، فويابو هي كلمة تشير إلى الشخص المهووس بالثقافة اليابانية والأنمي فقط وبطريقة مبالغ فيها، فلم يكتفِ فقط بمشاهدة الأنمي واقتناء المانجا والمُلصقات، بل أيضًا اشترى وسادات مطبوع عليها الشخصيات التي يحبها كي يحتضنها، بل وتعلم اليابانية خصيصًا كي يتملكه شعور شخصي بالارتقاء عن سائر متابعي الأنمي في العالم بأسره. في العادة تُستخدم من أجل السخرية من هؤلاء الأشخاص.

دوجينشي – Doujinshi

وهي كلمة ترمز مباشرةً لأعمال المانجا التي تصدر بشكلٍ منفصل عن المانجا الأصلية، فتكون في الغالب من رسم وإعداد هواة، إلّا أنّ هناك بعض الحالات يقوم فيها القائمون على المانجا بعمل دوجينشي لها لخدمة أغراض معينة، والدوجينشي يتم فيها سرد قصة جانبية للمانجا الأصلية، وعادةً ما تكون ذاتية النشر دون تدخل مؤسسات ودور نشر ورقية أو إلكترونية، فيتم كل شيء عن طريقهم ويذهبون به إلى تجمعات ومعارض الأنمي.

موي – Moe

وهي كلمة شهيرة ذات صيت ومردود كبير باليابان على وجه الخصوص، فهي كلمة من العاميّة اليابانية ترمز إلى شخص أو شيء صغير ولطيف وبالغ الرقّة. في العادة يتم تمثيلها في أعمال الأنمي والمانجا في صورة الفتيات الصغيرات والمثاليات في كافة شيء، بدايةً من المظهر الحسن والروح المرحة، مرورًا بالتصرفات المُحببة والأفعال اللطيفة، وصولًا إلى النفس الشابة والهالة المثالية.

وايفو وهاسبندو – Waifu & Husbando

النطق الياباني للكلمات الإنجليزية في العادة يؤدي إلى تشويه المقطع الأخير من الكلمة، فكلمة وايفو هي في الأصل «زوجة – Wife» بالإنجليزية، وترمز إلى الفتاة أو السيدة التي تظهر كشخصية خيالية في الأنمي أو المانجا، ويعتبرها المشاهد أو القارئ الزوجة المثالية له ويحارب من أجلها الطامعين وسارقي القلوب. نفس الأمر يتم تطبيقه على هاسبندو التي في الأصل «زوج – Husband»، ويكون قائلها هذه المرة هنّ السيدات.

حريم وريفرس حريم – Harem & Reverse-harem

حريم هو تصنيف فرعي من تصنيفات الأنمي، وفيه تكون الشخصيات في الغالب فتيات حسناوات وفائقات الجمال، وبداخلهنّ نزعة وشوق نحو الانحراف أو الأفعال الجنسية التي تنم عن الحب، ويكونون محاوطين لبطل ذكر واحد في الأغلب. تمتاز تلك الأعمال التي تندرج تحت هذا التصنيف بالكوميدية المفرطة والمواقف الطريفة، وعلى الجانب الآخر، عندما يكون أبطال الأنمي أغلبهم من الذكور الذين يتمحورون حول فتاة واحدة، فيكون اسمه «معكوس الحريم – Reverse-harem».

هينتاي وياوي ويوري – Hentai & Yaoi & Yuri

هينتاي هي كلمة يابانية شهيرة جدًا وتعني الشخص المنحرف أو الذي تنم أفعاله عن ميول انحرافية بشكل عام. لكنها أيضًا تُعتبر أحد أشهر تصنيفات الأنمي والمانجا، فالأعمال التي تقع أسفل تلك الفئة تكون محتويةً لمشاهد إباحية صريحة، وفي العادة يكون الهينتاي مادةً إباحيةً بين ذكر وأنثى، ومن الناحية الأخرى فالياوي هو تجسيد لنفس الغاية الإباحية لكن في صورة علاقة جنسية بين اثنين من الذكور، وفي النهاية اليوري هو تجسيد لنفس العلاقة، لكن بين اثنين من الإناث.

كاواي – Kawaii

وهي كلمة يابانية تعني «ظريف ولطيف». عندما يتم نطقها يركزون في العادة على مدّ نطق حرف الياء في نهاية الكلمة، يتم استعمالها بكثرة في الأعمال الأنمي للإشارة إلى شخص ظريف كشخصية، أو يقوم بأفعال تنم عن البراءة وانعدام المعرفة في أمور البالغين. غالبًا ما يتم نعت الإناث الصغار بها، أو الأطفال بشكلٍ عام.

ستوري بورد – Storyboard

وهي عبارة عن مجموعة صفحات يتم فيها رسم أحداث المانجا أو الأنمي بشكل بسيط جدًا وسريع، ويتم وضع المربعات الحوارية وتناسق الإطارات مع الشخصيات وخلافه. هذا استعدادًا لوضع أي تعديلات لازمة قبل الشروع في تجسيد تلك المسودة الكروكية في صورة مانجا أو أنمي رصين الرسم. في المانجا يقوم برسمها المانجاكا ذاته، لكن في الأنمي غالبًا ما يقوم بصنعها المخرج بعد عقد عدة جلسات مع فريق العمل.

الرسوم المتحركة البينية – In-between Animation

بعدما يتم رسم المشاهد المفتاحية والرئيسية في الأنمي. توجد خطوة رسم المشاهد الوسطية بين المشاهد الرئيسية، فعندما يتم دمج إطار مع آخر تظهر بعض العيوب في سلاسة التحريك وخلافه. لذلك، للحفاظ على مرونة انتقال المشهد من إطار لآخر، يجب حشو تلك الثغرات بالرسومات الوسطية.

التمويل – Funding

ونستكمل مع المصطلحات المنقولة من موقع أراجيك، كلمة التمويل كلمة شهيرة في صناعة الأنمي عمومًا، فدائمًا ما يقرنون جودة الرسم الخاص بالأنمي بنسبة التمويل المالي التي حصل عليها فريق العمل، فالتمويل المالي الجيد يعني حافزًا أكبر للعمل، حتى ولو كان الجدول الزمني مضغوطًا، والتمويل السيّئ يعني قلة الحماس وعدم الانتباه إلى صغائر الأمور في الرسم، وفي النهاية ينتج أنمي يحصل على الكثير من النقد السلبي.

القرصنة – Piracy

القرصنة في أي مجال فني تعني سرقة هذا العمل ليتم طرحه للجمهور بشكل مجاني، مما يحرم فريق العمل ومؤلفه ذاته من المكاسب الماديّة التي يستحقها نظير تعبه ومجهوده الكبير في خلق هذا العمل من العدم. القرصنة في المانجا متمثلة في تسريب فصول المانجا إلى الإنترنت بشكل متتابع، مما يضرب مبيعات المانجا في مقتل، وبالنسبة للأنمي فتتمثل في صدور الحلقات للمشاهدة المباشرة على الإنترنت أيضًا، مما يضع نسب مبيعات أقراص الأنمي ذات الجودة الفائقة في وضع حرج.

رواية خفيفة – Light novel

من اسمها واضحة، فهي رواية. لكن تمتاز بكونها تحمل طابع المانجا المميز بداخلها، فهي تُعتبر مزيجًا بين الروايات النثرية والمانجا، فالرواية الخفيفة تعمد إلى أسلوب السرد السلس الذي يهتم بالحوار الذي يدور بالشخصيات، والأماكن التي تدور فيها الأحداث، وهذا تدعمه العديد من الرسومات التي تتخلل صفحات الرواية بين الحين والآخر؛ كي تجعل القارئ يعيش في العالم الخاص بالرواية.

صناعة الأنمي – Anime Industry

وهو مصطلح شائع جدًا بين أعضاء مجتمع الأنمي على مستوى العالم، ويتم استعماله بكثرة في المقالات أو الجلسات النقاشية التي تنتقد الأنمي من زوايا إخراجية، فكرية، فلسفية، تمويلية، وخلافه، فالمصطلح يرمز إلى صناعة ثقافة الأنمي بشكل عام من جميع أوجهها وتفاصيلها الدقيقة. بدايةً من الكتابة والستوري بورد، مرورًا بالرسم والإخراج، ووصولًا إلى طريقة عرضه بمنصّات العرض المُخصصة، بجانب الخوض في نسب مبيعاته وانتشاره في بعض الأحيان.

شيبينج – Shipping

وهو شيء محبب إلى مشاهدي الأنمي بشكل عام، فيحبون أن يجعلوا أي شخصيتين واقعتين في حب بعضهما البعض. حتى لو كانا متناقضين تمامًا في الصفات والميول، فلقد راقت تلك العلاقة للمشاهد، وهذا هو المطلوب. في هذه النقطة يجعلون العلاقة قائمةً بين ذكر وأنثي، ذكر وذكر، أو أنثى وأنثى. وتوجد بعض الأنميات الي تجعل علاقة الحب الرومانسية تنشأ بين شخص وشيء آخر، وفي الغالب بالنسبة لآخر نوع، يكون الأنمي كوميديًّا بشكل صارخ.

إيتشي – Ecchi

من التصنيفات الشهيرة جدًا في أعمال الأنمي الموجهة للشباب، فعندما يتم إدراج أنمي ما تحت هذا التصنيف، فيجب أن تعلم أنّ شخصياته وأحداثه قد تتمحور حول الانحرافات الجنسية بشكل عام. في العادة يخلطون بينه وبين الهينتاي، لكن الهينتاي عبارة عن أفعال جنسية إباحية صريحة، أمّا الإيتشي فتكون أفعالًا أو حركات جنسية من أجل المرح وإضحاك الجمهور وجذبه، ويُمكن إدراج الإيتشي ضمن أساليب وطرق الـFan service.

فخّ – Trap

وهي الشخصية التي تخدع المشاهد تمام الخداع، ففي أعمال الأنمي والمانجا يعمدون أحيانًا إلى رسم شخصيات توهم القارئ أو المشاهد بعكس جنسها، فيرسمون أولادًا ذوي جمال خارق وتعابير وجه أنثوية بشدة، ومن الناحية الأخرى يرسمون إناثًا ذوات شعر قصير وبناطيل ذكورية، ويخضن المعارك بالشوارع أيضًا.

ساكوجا – Sakuga

هي كلمة يابانية ترمز للأنميشن وأسلوب الرسم ذاته، فعندما يكون الأنمي ذا أسلوب رسم خارق والمعارك فيه عالية الجودة والتفاصيل، نقول أنّ الساجوكا في هذا الأنمي رائع ومُكلف جدًا، فالساكوجا يُعتبر من العناصر الهامة والمصيرية في نجاح أي أنمي، حتى لو كانت حبكته مزريةً ولا تستحق المشاهدة.

الرواية المرئية – Visual Novel

وهي لعبة تُطلق للحاسوب أو منصّات اللعب المعروفة مثل: بلاي ستشين وإكس بوكس. يكون فيها أسلوب العرض مثل: الروايات، حيث تتقاذف الشخصيات النصوص الحوارية بينما الأماكن تتغير حولهم من آن لآخر لتخلق الأحداث المتتابعة. تمتاز الروايات المرئية بجعل اللاعب يتفاعل معها بشكل مباشر، بجانب أنّها في أحيان كثيرة تحوي أكثر من مسلك أو طريق بداخل القصة العامة، وكل طريق له نهاية خاصة به.

باكا – Baka

من الكلمات المتداولة بكثرة في أعمال الأنمي، خصوصًا الشونين منها أو التي تدور في الحرم المدرسي أو حياة الشباب والطلاب بشكل عام، وتعني ببساطة: غبي/أحمق. من الممتع قولها لصديقك وهو لا يفهمها، في الغالب سيعتقد أنّك تسبه – وهذا ما تفعله فعلًا – لكنها على الأقل أظرف وأقل حدةً من المعنى العربي المباشر للكلمة أليس كذلك؟!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *