نجاح ريادة أعمال منوعات

10 دروس من العمل الخاص

مفهوم – في مقالة بعنوان Today You Started a Business للعصامي الأمريكي JAMES ALTUCHER جيمس ألتشر قام خلالها برصد 10 دروس يجب أن تعلمها وتتعلمها عندما تبدأ عملك الخاص.

JAMES ALTUCHER جيمس ألتشر هو عصامي أمريكي، كان موظفا مترفا في نعيم الوظيفة الثابتة ثم تركها ليركز على شركته الخاصة، ثم تعلم عدة أشياء من هذه التجربة سردها في مقالته والتي قام بترجمتها الكاتب رؤوف شبايك، جيمس كان حاضرا بشركته الناشئة في بداية ثورة انتشار انترنت، حين كان الكل يبحث عمن يصمم له موقعا على انترنت.

10 دروس من العمل الخاص:

1 – الخطأ خطؤك دائما حين تسوء الأمور

حين تطلق شركتك الخاصة وتعمل فيها طوال الوقت، فأنت فعليا قبطان السفينة وتتحمل المسؤولية كاملة عن مجريات الأمور، ولو كنت من قلة الخبرة بحيث ألقيت المسؤولية على غيرك فأنت ستخسر كل شيء أقرب مما تريد، ستتعلم أن مسؤوليتك تشمل الاعتراف بالخطأ والعمل الفوري على تصحيحه وعدم لوم أي شخص سوى نفسك.

2 – عليك أن تتواصل مع الآخرين

بعض مؤسسي شركات الانترنت يختارون هذا المجال من العمل هربا من خجل التواصل مع الغرباء، المشكلة أنك إذا اختبأت من عملائك فسيقومون بالتخلص منك – الأمر بهذا البساطة. الشيء ذاته يتكرر مع العاملين معك، إذا لم يروك فستفقد احترامهم لك، أما إذا اختفيت عن المساهمين في شركتك فسيقاضونك. ارفع رأسك واخرج من قوقعتك وواجه الناس جميعا وتحدث معهم وناقشهم.

3 – عليك أن تجعل العاملين معك يشعرون بالرضا عن وظيفتهم

وجد جيمس نفسه مضطرا لأن يجعل عملائه يشعرون بالرضا لعمله معهم، وأن حياتهم ستكون أكثر سهولة ويسر بفضل وجود جيمس وخدماته فيها، كما اضطر لأن يستعمل نظام مكافأة الناس من حوله، العملاء والموظفين، وكان عليه أن يجعل كل المحيطين به يشعرون بالرضا، وكانت أول خطوة لتحقيق ذلك هو أن يحسن من نفسه ومن طريقة تعامله مع الآخرين.

4 – كل فكرة مناسبة

لحاجة شركته لربح المال في بدايتها، اضطر جيمس لأن تقوم شركته بأكثر من نشاط، فرغم أن شركته كانت متخصصة في تصميم مواقع انترنت إلا أنها اضطرت لأن تكون وكالة تصميم إعلانات ومجلات وأغاني وتطبيقات وبرمجيات وغيرها الكثير. الحاجة إلى جلب المال كانت أساسية ولذا قبلت الشركة أشياء خارج نطاق عملها لهذا الغرض. [هذا الأمر غير صحي، لا جدال، التخصص حيوي للغاية، لكنك ستحتاج للتنازل في البداية حتى تربح مالا يكفل لشركتك البقاء على قيد الحياة.]

5 – الناس تسرق!

تعرض جيمس للسرقة من عملائه ومن موظفيه ومن أصدقائه ومن شركائه، ومرتين من شخص عابر دخل مكتب الشركة وبدأ يسرق مصابيح السقف حتى فهم الموظفون حقيقة الموقف وبدؤوا يطاردون هذا اللص الجريء.

6 – يجب عليك تعليم الآخرين

أنت تثبت كفاءتك وجدارتك بالاحترام حين تعلم موظفيك وعملائك. هذا الأمر يستوجب أن تكون سابقا لغيرك في مجال العلوم، ولذا عليك أن تجد الوقت لتقرأ وتتثقف وتتعلم الجديد. تعليمك الآخرين هو بناء لأهميتك وشخصيتك وللثقة التي سيولونها لك.

7 – يجب عليك أن تتعلم فور أن ينتهي يومك

العلوم أصبحت في متناول الجميع اليوم، على مدار الساعة واليوم والأسبوع والحياة كلها، لذا فور أن ينتهي يوم العمل، يجب عليك أن تخصص وقتا لكي تتعلم الجديد لتحافظ على تقدمك على المنافسين. يجب أن يكون لديك أصدقاء خبراء يعطوك خلاصة الجديد. يوم أن تتوقف عن تعلم الجديد، هو اليوم الذي تضل فيه الطريق ولا تجد علامات ترشدك إلى الجهة التي تريد الذهاب إليها.

8 – يجب عليك أن تسامح نفسك

حين تكون أنت الآمر الناهي في شركتك، ومهما اجتهدت، سيكون 50% من قراراتك خطأ. لا عليك، كل ابن آدم خطاء، ومن رحم المصائب تأتي الفرص المربحة. لكي تتحول المصائب إلى فوائد، يجب عليك أن تسامح نفسك وتقبل حقيقة أنك ستقع في الخطأ لا محالة. هذه المسامحة تضع عنك عبئا ثقيلا وتعطيك الفرصة لأن تكتشف كيف تتحول المصائب لفوائد.

9 – يجب عليك اتخاذ قرارات صعبة

لم يكن لجيمس مديرا كي يشكو له، كما توجب عليه فصل/طرد عاملين معه من وظائفهم، وكذلك فصل/طرد عملاء له، وتوجب عليه اتخاذ قرارات رآها الآخرون على أنها قرارات خاطئة / مدمرة لهم. هذه القرارات الصعبة تدربك حتى تتقنها.

10 – عليك أن تتعرف على أقران لك

حين تبحث عن موظفين لينضموا لفريق العمل لديك، ستحتاج لأن تصل إلى الفئة المحترفة المناسبة لك ولشركتك، وهؤلاء قلما تجدهم عن طريق إعلانات انترنت. حين تبحث عن عملاء مناسبين، سيكون عليك فعل الشيء ذاته. حين تحتاج لشركاء عمل يقدموا لك خدمات بعينها، سيكون عليك – مرة أخرى – فعل الشيء ذاته. ستذهب إلى حيث يذهب هؤلاء – معارض ومؤتمرات واجتماعات، لتتعرف عليهم وتضمهم لفريقك، كما ستقابلهم بشكل عشوائي في دروب حياتك اليومية، وساعتها يجب عليك أن تتحرك بسرعة وتعرف عن نفسك وتوضح مقصدك لهم والفائدة التي ستعود عليهم وتترك معهم وسيلة اتصال مناسبة بك، المرة تلو المرة حتى تتقن هذا الأمر ويكون عادة من عاداتك. التشبيك مع الناس والتعرف على الغرباء أمر حيوي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *