تويتر يثير غضب ترامب بعد وصف تغريدته بأنها مضللة

مفهوم – في موقف يعتبر الأول من نوعه، نشب خلاف بين موقع تويتر والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بعد تحذير عملاق التواصل بشأن مدى صحة المعلومات الواردة في إحدى تغريداته.

وغرد الرئيس ترامب عبر حسابه بالموقع قائلا: “ليس هناك أي احتمال (صفر!) في ألا ينطوي الاقتراع عبر البريد على احتيال كبير”، وحذر من احتمال وقوع “تزوير”.

وفي سابقة من نوعها، وضع تويتر علامة تحذير أسفل التغريدة ومع أخرى لاحقة بموجب سياسته الجديدة حول مكافحة المعلومات المضللة.

ويظهر إشعار تويتر علامة تعجب زرقاء تحت تغريدة ترامب، مقترحاً على القراء “الحصول على الوقائع حول الاقتراع عبر البريد”.

وردًا على قرار تويتر الجديد، فقد هاجم ترامب الشركة متهمًا تويتر بالتدخل في الانتخابات الرئاسية لعام 2020، وكرر ادعاءاته المزعومة بأن التصويت عبر البريد يعاني من الاحتيال وهدد الشركة بانتقام غير محدد.

Donald Trump's tweet and Twitter's warning sign below the post

تغريدة ترامب

وركزت التغريدات بشكل أساسي على جهود ولاية كاليفورنيا لتوسيع التصويت عبر البريد بسبب وباء فيروس كورونا المستجد، وعمدت اللجنة الوطنية الجمهورية إلى مقاضاة حاكم كاليفورنيا (جافين نيوسوم) Gavin Newsom بشأن تحركات الولاية لتوسيع التصويت بالبريد.

وعارض ترامب جهود التصويت عبر البريد في الأسابيع الأخيرة، وذلك بالرغم من وجهة نظر الخبراء التي اتفقت على أن التصويت عبر البريد عملية آمنة جدًا لدرجة أنها تستخدم على نطاق واسع بالفعل في الاقتراع الغيابي ويتم الاعتماد عليها في خمس ولايات كطريقة أساسية للتصويت.

ووفقًا لمتحدث باسم تويتر، فإن التغريدات تحتوي على معلومات مضللة محتملة حول عمليات التصويت وقد تم وصفها بذلك لتوفير سياق إضافي حول بطاقات الاقتراع بالبريد، ويؤدي الرابط المرفق مع التغريدة إلى مجموعة من التغريدات والمقالات الإخبارية التي تنتقد تصريحات الرئيس.

وكتبت تويتر في أعلى صفحة التحقق من الحقائق “ادعى ترامب بشكل غير صحيح أن صناديق الاقتراع بالبريد ستؤدي إلى انتخابات مزورة، ومع ذلك، يقول مدققو الحقائق إنه لا يوجد دليل على أن بطاقات الاقتراع بالبريد مرتبطة بالتزوير”.

وقال متحدث باسم تويتر إن الخطوة تتماشى مع السياسة الجديدة التي تم تقديمها في وقت سابق من هذا الشهر، التي تهدف إلى الحد من انتشار المحتوى المحتمل أن يكون ضارًا ومضللًا فيما يتعلق بالوباء.

لكن هذه السياسة نفسها لم تطبق على تغريدات الرئيس في وقت سابق من هذا الشهر التي زعمت بشكل غير صحيح أن عقار (هيدروكسي كلوروكوين) قد أثبت فعاليته في علاج (COVID-19).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *